8 أعراض للحمى المالطية

0
Advertisements

8 أعراض للحمى المالطية، تعرف بأنها عبارة عن مرض بكتيري بشكل خاص تسببه بكتيريا البورسيلا المختلفة، وينتقل عن طريق الحيوانات بشكل مباشر وغير مباشر، ويعتبر لعاملين بالقطاعات الزراعية المختصة بالثروة الحيوانية هم الأكثر إصابة بهذا المرض وفي هذا المقال سنتعرف معًا على الحمى المالطية وما هي أعراضها.

الحمى المالطية

كما ذكرنا في السابق أن الحمى المالطية سببها الرئيسي البكتيريا والتي تتواجد في الحيوانات وتنتقل عن بعدة طرق مباشرة وغير مباشرة، بالنسبة للطريقة المباشرة حيث يتم التلامس بين الإنسان والحيوان المصاب، والطريقة الغير مباشرة  عن طريق تناول الإلبان والأجبان ومشتقات الحليب بأنواعه، واللحوم.

وبالنسبة لإنتقال العدوة من شخص لأخر تكاد أن تكون مستحيلة أو نادرة، ووفق ما قدمته منظمة الصحة العالمية أن الحمى المالطية لازالت عقدة طبية ومشكلة على الصعيد العالمي لأن هذه البكتيريا موجودة في الحيوانات، دون ظهور أي أعراض.

مسميات أخرى للحمى المالطية

تتعدد مسميات الحمى المالطية ومنها ما يأتي:

  • مرض بانغ.
  • البورسيلا.
  • حمى قبرص.
  • حمى جبل طارق.
  • حمى الماعز.
  • داء البروسيلات.

أنواع بكتيريا البروسيلا

هناك حوالي ثمانية أنواع معروفة من الحمى المالطية، وفقط أربع أنواع منها تسبب الحمى المالطية وهي كما يأتي:

  • الحمى المالطية مليتنسيس brucellosis melitensis

وهي من الأنواع الموجودة في الضأن وتعد الأكثر إنتشارًا والأكثر فتكًا.

  • البروسيلا الخنزيرية سويس Brucella suis

وهي التي تصيب المخالطين للحيوانات بشكل مباشر، وتعد من الأنواع الأكثر خطورة والأشد تأثير.

  • البروسيلا المجهضة أبورتوس Brucella abortus abortus

وهي الحمى المالطية الموجودة في البقر متوسطة الخطر والشدة وتعتبر متوسطة التأثير أيضًا.

  • البروسيلا الكلبية كانيس Brucella canis canis

وهي الموجودة في الكلاب وتصيب الأخاص العاملين مع الكلاب، وتعد متوسطة الخطورة والتأثير.

ومن الجدير بالذكر أن هناك العديد من الحيوانات التي تحتوي على بكتيريا البروسيلا وهي الحيوانات البرية.

أسباب الإصابة بالحمى المالطية

هناك العديد من الأسباب المرجحة للإصابة بالحمى المالطية ومنها كما يأتي:

  • الإتصال المباشر بالحيوانات مثل البقر والضأن والكلاب.
  • تناول اللحوم الغير نظيفة، والغير معروف مصدرها.
  • تناول الحليب ومشتاقته.

طرق إنتقال الحمى المالطية

هناك العديد من الطرق التي تساهم في إنتقال العدوى ومنها ما يأتي:

  • تناول الحليب الغير مبستر ومشتاقته.
  • تناول اللحوم الغير مطبوخة بشكل جيد.
  • الإحتكاك بالحيوانات المصابة.
  • لمس الإفرازات التي تخرج من الحيوانات، مثل ( النسيج، الدم، البول، والأجنة المجهضة، والمشيمات، والإفرازات المهبلية، والبول)
  • يمكن أن تنتقل العدوى عن طريق الهواء المتطاير من الإسطبلات والحظائر.
  • يمكن أن تنتقل العدوى من الأشخاص العاملين في المختبرات العلمية الخاصة بالحيوانات، والمسالخ الخصة بالذبح.

وسائل نادرة لإنتقال العدوى

من المرجح أن تنتقل العدوى كما يلي:

  • إنتقال العدوى من الأم للجنين عن طريق المشيمة.
  • من المرجح أن تنتقل العدوى عن طريق الإتصال الجنسي.
  • يمكن أن تنتقل العدوى عن طريق نقل الدم ( بحيث يكون الشخص المتبرع حامل لبكتيريا البروسيلا )
  • من الممكن أن تنتقل العدوى من الحالات عن طريق التلقيح العرضي، بلقاح البروسيلا للحيوانات.

فترة الحضانة للحمى المالطية

تظهر أعراض الإصابة في الحمى المالطية في غضون 5 ايام وقد تصل ل 60 يومًا ومن الممكن أن تظهر بعد أشهر.

ما هي الفئة الأكثر عرضة للإصابة

هناك العديد من الأشخاص الذين قد يصابون بهذا النوع من البكتيريا ولكن هناك فئات أكثر عرضة وهي كالأتي:

  • مربو المواشي.
  • الصيادون.
  • علماء الأحياء الدقيقة.
  • عمال المسالخ.
  • الأطباء البيطريون.
  • العاملون في المختبرات الطبية.

8 أعراض للحمى المالطية

هناك 8 أعراض تدل على الإصابة بهذا المرض وهي كما يأتي:

 

  • ارتفاع درجات الحرارة.
  • التعرق الزائد الملحوظ.
  • القشعريرة.
  • فقدان الشهية.
  • الم في المفاصل.
  • الم في الظهر.
  • صداع.
  • إعياء وخمول

متى يجب على الشخص زيارة الطبيب

يمكنك زيارة الطبيب في حال حدوث إرتفاع كبير على درجات الحرارة، مترافقة مع الام في العضلات، وضعف وخمول في الجسم، وبشكل خاص للفئة الأكثر تعرضًا للحمى المالطية.

مضاعفات الحمى المالطية

يمكن للحمى المالطية أن تسبب العديد من المضاعفات وهي كالأتي:

  • التهاب الطحال والكبد.
  • التهاب المفاصل.
  • التهابات الجهاز العصبي المركزي.
  • التهاب الخصيتين.
  • عدوى بطانة القلب الداخلية (التهاب الشغاف).

طرق تشخيص الحمى المالطية

يمكن تشخيص الإصابة بهذا المرض بعدة طرق ومنها ما يلي:

  • الفحص السريري.
  • التحاليل المخبرية للبحث عن البكتيريا في عينات الدم.
  • فحص سوائل الجسم، والنخاع العظمي.

طرق العلاج

يهدف العلاج دائمًا إلى تخفيف الأعراض ومنع حدوث المضاعفات، ويعتمد العلاج بشكل كلي على توقيت الإصابة وشدتها، وقد تستغرق مدة الشفاء من هذا المرض بضعة أسابيع وقد تصل عند البعض لعدة أشهر، وفي الغالب يتم أخذ كورس كامل من المضادات الحيوية لمدة ستة أسابيع.

طرق الوقاية من الحمى المالطية

لا يوجد لقاح خاص لتجنب الإصابة بالحمى المالطية ولكن يمكن الوقاية من الإصابة بها عن طريق ما يلي:

  • طبخ اللحوم بطريقة جيدة، حتى تصل درجة حرارتها من 63 درجة إلى 74 مئوية.
  • الإبتعاد عن تناول الألبان والأجبان والحليب الغير مبستر.
  • تطبيق شروط السلامة العامة عند الدخول للأماكن التي تكثر بها الجيوانات مثل الحدائق والإسطبلات والحظائر.
  • غسل اليدين بشكل جيد.
  • تغطية الجروح بالشاش وتطهيرها.
  • لبس القفازات عند التعامل مع الحيوانات، وعدم لمسها بطريقة مباشرة.

كم تعيش بكتيريا البروسيلا خارج الجسم؟

تعتبر هذه البكتيريا مقاومة للظروف البيئية الطبيعية، وتعيش بحسب الظروف المحيطة لمدة تصل ل 60 يومًا، وذلك في حال كانت الرطوبة مرتفعة.

كم من الوقت يجب أن يطهى اللحم ؟

يجب طهو اللحوم ومشتاقتها والكبدة بطريقة جيدة لمدة ساعة ونصف الساعة على درجة حرارة 63 مئوية.

شاهد ايضًا

6 أعراض لفيروس هيهي

فوائد زيت الزيتون للجسم

6 فوائد لدهن الجسم بزيت الزيتون قبل النوم

11 فائدة لزيت الزيتون للعضو الذكري

5 فوائد مذهلة لزيت الزيتون للشعر

 

 

 

 

اترك رد