أنواع التسمم وطرق علاجها

ما هي أنواع التسمم؟

0
Advertisements

التسمم مجموعة من التفاعلات التي تحدث بعد التلوث بالمواد الضارة والسموم التي تنتجها بعض الكائنات الحية الدقيقة، مما يؤدي إلى زيادة كمية مادة شائعة في الجسم، الجذر في المعجم للتسمم مشتق من الكلمة اليونانية Toxicon التي تعني مادة كيميائية ضارة.

اقرأ أيضاً: 10 مخاطر لمرض السكري

ما الذي يسبب التسمم؟

يمكن أن تكون البكتيريا والفيروسات وبعض الطفيليات وبعض المعادن والكائنات الأولية، ويمكن أن تسبب هذه العدوى أيضاً مرض معدي للبشر أو يمكن أن تسببها فقط السموم التي تفرزها.

وفي بعض الحالات يمكن أن يحدث التسمم والالتهاب معاً، فإن التسمم الناجم عن الكائنات الحية الدقيقة كان أعلى بكثير من التسمم الناتج عن التسمم الكيميائي.

في الولايات المتحدة كان هناك حوالي 954 وباء بين عامي 1977 و 1981 ، كلها ناجمة عن طعام ملوث.
ولسوء الحظ في دول العالم الثالث وحتى في العديد من البلدان الأوروبية، لا تتوفر إحصاءات دقيقة عن الأوبئة وخاصة عدد حالات التسمم والأمراض التي تسببها الأغذية الملوثة.

ليس من السيئ معرفة أن خبراء منظمة الصحة العالمية، أفادوا أن عدد الرضع والأطفال دون الخامسة من العمر ماتوا عام 1980 بسبب الإسهال الناجم عن التسمم.

ما هي أنواع التسمم؟

التسمم غذائي

النوع الأشهر من أنواع التسمم هو التسمم الغذائي، في السنوات الأخيرة ازدادت حالات التسمم الغذائي والأمراض الجرثومية بشكل كبير ليس فقط في البلدان النامية ولكن أيضاً في البلدان المتقدمة ذات المعايير الصحية العالية.

أنواع التسمم وعلاجه
أنواع التسمم وعلاجه

يعتبر هذا من أنواع التسمم الرئيسية التي تصيب المجتمعات في مختلف دول العالم، وتشير الدراسات إلى أن أكثر من ألف مليون حالة اسهال حاد تحدث لدى الأطفال دون سن الخامسة كل عام في إفريقيا وآسيا (باستثناء الصين) وامريكا اللاتينية.

مما أدى إلى وفاة أكثر من خمسة ملايين، حيث تم الإبلاغ عن حالات التسمم الغذائي من 10 إلى 100 مرات أعلى من الحالات الأخرى.

لم يتم اعتبار العديد من الميكروبات تسمم غذائي في الماضي، ولكن تم تحديدها مؤخراً على أنها ميكروبات ممرضة كامنة أو ناشئة، فهي تعيش وتنمو مع القليل من الأكسجين، ويمكن أن يسبب بعضها المرض حتى بأعداد صغيرة وهو تحذير خطير لصحة مستهلكي الغذاء.

اقرأ أيضاً: 5 أعراض نقص فيتامين د

أسباب التسمم الغذائي

الميكروبات هي المسؤولة عن معظم حالات التسمم الغذائي، على الرغم من عدم تلوث ملوثات الطعام بالمواد المضافة والمعادن الثقيلة (مثل الرصاص والزرنيخ والزئبق والكادميوم).

ومخلفات المبيدات الحشرية والسموم الأخرى في عملية الإنتاج.

لا تحتوي الأطعمة السامة عادةً على رائحة أو طعم كريه، ولكنها قد تسبب أعراض سريرية شديدة جداً بعد تناولها.

ولا يمكن رؤية الميكروبات التي تلوث الطعام بالعين المجردة، ولكن هذه الكائنات المجهرية نفسها يمكنها، في ظل ظروف معينة إنتاج سموم خطيرة جداً عن طريق إنتاج سموم خاصة في الطعام.

ويمكن أن يكون بعضها مميت، على الرغم من أن معظم هذه السموم عادة ما تكون في غضون 24 ساعات.

وهذه بعض البكتيريا التي تشارك بشكل شائع في أنواع التسمم الغذائي.

  • السالمونيلا
  • المطثية الوشيقية
  • كلوستريديوم بيرفرينجنز
  • المكورات العنقودية الذهبية
  • الإشريكية القولونية
  • الشيغيلة
  • اليرسينيا والبكتيريا العضوية

وبالمقارنة مع البكتيريا فإن دور الفيروسات في التسبب في الأمراض المنقولة عن طريق الأغذية قد حظي باهتمام أقل، وربما يرجع ذلك في جزء كبير منه إلى الصعوبات التقنية في عزل الفيروسات عن الغذاء وزراعتها.

كما أن الطفيليات المعزولة غير قادرة على النمو في الطعام، لكن الأكياس الخاصة بها يمكنها البقاء على قيد الحياة لفترة طويلة في الطعام، بما في ذلك الأميبات المتحولة وحالة النسج والجيارديا والكريبتوسبوريديوم، إن وجود الفطريات في الطعام مهم أيضاً من حيث إنتاج السموم التي تسمى السموم الفطرية.

1.تسمم السالمونيلا

من أنواع التسمم داء السلمونيلات هو اسم عدوى تسببها بكتيريا السالمونيلا، والأطعمة التي ثبت أنها تسبب هذا من أنواع التسمم ويشمل:

  • اللحوم
  • الدواجن
  • البيض
  • الأسماك المدخنة
  • مسحوق الحليب.

وفقاً لخبراء نظافة الأغذية قد تكون الأطعمة الغنية بالبروتين (مثل الحليب والمحار) ملوثة بأنواع معينة من البكتيريا تسمى السالمونيلا التيفية (سبب حمى التيفود).

ويمكن أن يحدث هذا النوع من التسمم أيضاً بعد تناول الأطعمة المطبوخة التي لم يتم تسخينها جيداً أو تبريدها قبل إعادة تناولها.

وفقاً للأطباء تظهر علامات وأعراض هذا التسمم متأخرة وقد تظهر بعد 12 إلى 24 ساعة من تناول طعام ملوث، وتشمل علامات وأعراض هذا التسمم:

  • الحمى
  • التعب
  • الصداع
  • الغثيان والقيء
  • الإسهال المائي الشديد
  • الضعف وآلام البطن والجفاف.

اقرأ أيضاً: 12 من أعراض مرض السكر الخفيف؟

2.تسمم المطثية الوشيقية

من أنواع التسمم الوشيقي هو تسمم غذائي خطير وقد يؤدي للموت، يسببه التوكسين Clostridium botulinum وهو بكتيريا لا هوائية، يمكن العثور على البكتيريا في المنتجات الغذائية والأطعمة المطبوخة في المنزل التي يتم تحضيرها أو تخزينها بشكل غير صحيح في ظروف غير صحية.

وفقاً لمقر معلومات الأدوية والسموم بوزارة الصحة، فإن بعض الأطعمة التي تم اكتشاف أنها تسبب هذا النوع من أنواع التسمم وهي:

  • النقانق
  • الهوت دوج
  • الأسماك المعلبة
  • الذرة المعلبة
  • الفاصوليا المعلبة
  • الجبن القريش
  • العسل الخام الصافي (التسمم الغذائي للرضع)، ولهذا ينصح الأطباء بشدة أمهات الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة بعدم تناول العسل.

على الرغم من ندرة حدوث التسمم الوشيقي، إلا أنه غالباً ما يكون قاتل، وتظهر علامات وأعراض هذا التسمم متأخرة مما يعني أن الشخص المصاب قد تظهر عليه الأعراض بعد 12 إلى 24 ساعة من تناول طعام ملوث.

وتشمل علامات وأعراض التسمم الغذائي:

  1. عدم وضوح الرؤية
  2. تدلي الجفن العلوي
  3. عدم القدرة على الحركة
  4. التلعثم في الكلام
  5. صعوبة البلع
  6. الجفاف
  7. التهاب الحلق.

ويمكن أن تشمل الأعراض الأخرى:

  1. جفاف الفم
  2. الإمساك
  3. احتباس البول.

وعادة ما يكون المريض في حالة تأهب وبدون حمى، وأهم علاج لهذا التسمم هو التناول السريع لـ “الترياق” في المراكز الطبية، والتي إذا تركت دون علاج، فقد يموت الشخص المصاب بالتسمم من شلل في الجهاز التنفسي.

3.تسمم المكورات العنقودية الذهبية

من أنواع التسمم الغذائي، ووفقاً للعديد من الخبراء فإن هذا النوع من أنواع التسمم الغذائي شائع مثل داء السلمونيلات، والسبب الرئيسي لهذا التسمم هو إنتاج نوع من السموم المعوية من قبل مجموعة خاصة من بكتيريا Staphylococcus aureus.

وقد أظهرت الدراسات أن استهلاك الحليب والأطعمة الملوثة الأخرى هو أهم سبب لهذا المرض.

يمكن أن يكون سبب تلوث الطعام هو ملامسة إفرازات الأنف والحلق وأيدي الأشخاص المصابين في الجرثومة، ولهذا السبب يجب أن يكون لدى الأشخاص الذين يعملون في إعداد وإنتاج الطعام بطاقة صحية لأن الطعام بعد الطهي وأثناء التقطيع أو يمكن أن يصيب التكسير هذه البكتيريا.

اللحوم ومنتجات الدواجن والصلصات ومرق اللحوم والمعجنات وسلطات السمك والحليب والجبن والأطعمة الغنية بالبروتين، بشكل عام هي بعض الأطعمة التي تم الإبلاغ عنها للتسمم في المكورات العنقودية الذهبية.

وتشمل علامات وأعراض هذا النوع من أنواع التسمم:

  • القيء المفاجئ
  • آلام البطن
  • الإسهال والتي قد تشمل في الحالات الحادة دم أو مخاط في البراز.

في هذا النوع من أنواع التسمم على عكس السالمونيلا، تكون الحمى نادرة والموت أقل شيوعاً.

اقرأ أيضاً: 4 أنواع لمرض السكر و الفرق بينهم

4.التسمم الدوائي والكيميائي

من أنواع التسمم التي لا تقتصر المواد الخارجية الموجودة في الأطعمة التي قد تسبب التسمم على الكائنات الحية الدقيقة والعوامل البيولوجية والسموم الأخرى التي تفرز منها، ولكن أيضاً مجموعة متنوعة من المواد الكيميائية والأدوية التي تلوث الطعام بطريقة ما يمكن أن تسبب التسمم.

غالباً ما تكون مضاعفات هذا النوع من أنواع التسمم الغذائي طويلة الأمد، وباستخدام العقاقير والمواد الكيميائية ، من الممكن أن يتعرض الإنسان للتسمم طوال حياته.

معظم هذه الأدوية والمواد الكيميائية مثل المضادات الحيوية والأدوية مثل الكوكسيديوستاتيك أو الغدة الدرقية وبعض الهرمونات والمهدئات، ولكل منها استخدام خاص يتم حقنها في الماشية للاستهلاك البشري أو كمكمل غذائي بواسطتها.

والتي يمكن أن تكون بقاياها عند البشر مسببة للسرطان أو مسببة طفرات أو حتى مشوهة، وكذلك مسببة للحساسية أو سامة.

على سبيل المثال الأدوية الدرقية بسبب انخفاض نشاط الغدة الدرقية تمنع التمثيل الغذائي الكامل في جسم الحيوانات ويزيد وزنها، ولكن هذا تسبب في انخفاض جودة لحوم هذه الحيوانات وكذلك تفسد اللحم بسرعة.

لهذا السبب فإن استخدام هذه الأدوية محظور في دول مثل ألمانيا ولا يستخدم إلا للعلاج.

5.التسمم بالمعادن السامة

من أنواع التسمم هو التسمم ببعض المعادن الثقيلة مثل الحديد ضرورية للحياة، بينما توجد أنواع أخرى مثل الرصاص موجودة في جميع الكائنات الحية، إلا أنها لا تسعى إلى أي غرض بيولوجي مفيد، المعادن الثقيلة في البيئة مثل الزئبق تشكل خطرا على الكائنات الحية.

ويمكن أن تعزى بعض أقدم الأمراض التي تصيب الإنسان إلى التسمم بالمعادن الثقيلة فيما يتعلق بتطوير وتنقية واستخدام مناجم المعادن، وحتى مع المعرفة الحالية بمخاطر المعادن الثقيلة، ولا يزال معدل حدوث التسمم كبيراً ولا يزال هناك شعور بالحاجة إلى اتخاذ تدابير وقائية وعلاج فعال.

عندما يحدث التسمم بالمعادن يتم إعطاء جزيئات مخلبية من أجل الالتصاق في المعدن لتسهيل إزالته من الجسم، على سبيل المثال التسمم بالرصاص الناجم عن رباعي الرصاص أو رباعي ميثيل الرصاص، والذي يستخدم مثل ممتص للصدمات في بعض أنواع البنزين.

حيث يمتص من خلال الجلد والهضم والتنفس وينتشر في الأنسجة الرخوة وخاصة الكبد والجهاز العصبي المركزي، يسبب الأرق، والأوهام، والنوبات وفي النهاية قد يسبب الموت.

واليوم مع زيادة استهلاك البنزين الخالي من الرصاص، فإن هذا النوع من التسمم آخذ في الانخفاض أيضاً.

اقرأ أيضاً: 4 تأثيرات خطيرة لمرض السكر على الحمل

6.التسمم بالمبيدات الحشرية

من أنواع التسمم المنتشرة حيث تستخدم هذه المواد لزيادة كمية المنتجات الزراعية.
ولكن بالإضافة إلى مزايا استخدام هذه المواد هناك أيضاً عيوب، أهمها استمرار وجود هذه السموم في علف وجسم الحيوانات المختلفة وفي النهاية الإنسان.

يتسبب استهلاك الأعلاف من قبل الماشية في تلوث حليبها واللحوم، ويعد تحديد مستوى التلوث المسموح به بالمبيدات وتقييمه مهمة صعبة وتتطلب اختبارات متعددة.

يتغير بعضها باستمرار تحت تأثير المطر وأشعة الشمس والتغيرات الفيزيائية والكيميائية، ولهذا السبب يجب مراعاة المواد الوسيطة في التقييم ، والتي تستخدم أيضاً المواد المشعة.

7.التسمم الاشعاعي

من أنواع التسمم حيث تحتوي جميع الأطعمة من أصل نباتي وأيضاً حيواني على عناصر طبيعية، ولكن انتشار الأوليات في البيئة وانتقالها إلى النباتات والحيوانات، يفتح الطريق أمام جسم الإنسان للتلوث بهذه المواد المشعة.

حيث تؤدي الاضطرابات في التركيب الجزيئي والوظائف الفسيولوجية لخلايا وأنسجة الجسم إلى تدمير الأنسجة، وكذلك أورام السرطانية ونزيف الغشاء المخاطي والعديد من الآثار الجانبية الأخرى.

وقد يؤدي وجود أي من هذه الاضطرابات أيضاً إلى التسمم.

أنواع التسمم وعلاجه
أنواع التسمم وعلاجه

لذلك اتخذت التدابير اللازمة لمنع تلوث النباتات والماشية، بما في ذلك إضافة نظائر مقاومة في علف للماشية التي تتنافس مع عناصر النظائر المشعة لتقليل امتصاصها من قبل الكائن الحي.

أو مع تخزين اللحوم على المدى الطويل، والانتظار حتى ينتهي عمر نصف نظائر المشعة.

أعراضه

تختلف الأعراض أيضاًً حسب أنواع التسمم.

  • نعاس أو غيبوبة (عند التسمم بالعقاقير)
  • آلام في البطن
  • قيء اسهال (تسمم في المهيجات المعوية)
  • زيادة اللعاب
  • تقلص وانكماش حدقة العين (في حالة التسمم بالمبيدات الحشرية)
  • حروق حول الشفاه والفم
  • تشنجات عضلية (في التسمم بالستركنين)
  • نوبات (تسمم منبهات الجهاز العصبي)
  • تعرق وضيق في التنفس (في حالة التسمم بالعقاقير)
  • لون الجلد الوردي (في التسمم بالتسمم بالعقاقير وأول أكسيد الكربون)
  • بثور جلدية (في الكربون التسمم بأول أكسيد ومضادات الاكتئاب).

اقرأ أيضاً: 8 أعراض تدل على ظهور مرض السكر لدى الإناث

التدابير اللازمة عند حدوث التسمم

بدايةً تحقق من المواد التي تسببت في التسمم.

إذا كانت هناك علامات على وجود حروق حول الفم:

  1. أعطه كوب من الماء أو الحليب ببطء.
  2. سواء كان المصاب فاقد للوعي أو واعي ضعه في وضع راقد (البطن على الأرض).
  3. خذ حاويات تحتوي على السم إلى المستشفى مع المصاب.
  4. لا تحاول أبداً جعل الشخص المسموم يتقيء.
    إذا كان مخدر فتأكد من تطهير فمه من السموم أثناء التنفس الاصطناعي، وإلا قم بعمل تنفس صناعي من خلال أنفه.

علاج أنواع التسمم

مثال على ذلك هو الإلمام بأنواع المواد الكيميائية التي تدخل منازلنا كل يوم، وغالباً ما يؤدي سوء استخدامها إلى التسمم أو التنويم ومضادات الاكتئاب التي تعرض حياتنا للخطر عند تناولها في إفراط ودون وصفة طبية.

من أنواع التسمم غاز أول أكسيد الكربون عديم اللون والرائحة حكايته مألوفة للغاية، لكنها تتكرر كل عام وطعام الماضي والحليب والزبادي واللحوم غير الصحية التي لطالما هددت الناس.

في هذا التقرير ذهبنا إلى أنواع التسمم والحالات المرتبطة بها، وفيما يلي بعض الطرق للوقاية من بعض أنواع التسمم وأيضاً مراجعة الإسعافات الأولية للتسمم لإنقاذ حياتك وحياة الآخرين في حالة الطوارئ.

٣ خطوات لعلاج التسمم

أهم شيء يمكن القيام به للشخص المصاب بالتسمم هو تقييم حالته بشكل صحيح وإزالة السموم من جسده في الوقت المناسب.

للقيام بذلك نحتاج إلى معرفة المخاطر التي تهدد المريض بالتسمم وكيفية تحديد نوع السم، لكل نوع من أنواع التسمم أعراضه والمخاطر والعلاج الخاص، لكن المراحل الأساسية للعلاج هي نفسها بالنسبة لكل منهم.

ولذا السبب نتعرف أولاً على الإجراءات العامة للتسمم، ثم نفحص كل نوع من أنواع التسمم على حدة.

أول ما يجب فعله عند حدوث حالة تسمم

عندما تشك في أن شخص ما قد تعرض للتسمم، تحقق أولاً من علاماته الحيوية وقم بإجراء تقييم عام لحالته العامة، اتبع هذه الخطوات اعتماداً على ما إذا كانت العلامات الحيوية طبيعية أم حرجة، ونطلق على هذه المراحل الثلاث التحكم في مجرى الهواء والجهاز التنفسي والدورة الدموية.

إذا كانت العلامات الحيوية طبيعية:

  • راقب المريض واعرف تاريخه وقم بإجراء فحص
  • جسدي واختبارات أخرى.
  • تعرف على السم.
  • اتخذ خطوات لإزالة السموم من الجسم المسموم.

إذا كانت العلامات الحيوية حرجة (مثل فشل الجهاز التنفسي أو النوبات أو عدم انتظام ضربات القلب أو الغيبوبة أو الصدمة):

  • ابدأ عملية الانعاش.
  • ضع في اعتبارك أيضاً أن تأثيرات أي مادة سامة على العلامات الحيوية قد تختلف عن تأثيرات السموم الأخرى.
  • على سبيل المثال النبض يتباطأ وضغط الدم يرتفع أو ينخفض، وقد يصبح التنفس سريع وعميق أو قد يتباطأ، ومع ذلك فإن التحكم في العلامات الحيوية يمكن أن ينقذ حياة المصاب.

اقرأ أيضاً: 7 أعراض شائعة تدل على مرض السكر عند الأطفال

الخطوة الأولى: إنقاذ حياة المريض

فكر دائماً في السيطرة على الأزمات التي تهدد حياة المريض قبل أي شيء آخر ؛ مثل تثبيط نشاط الدماغ الحيوي، وكذلك التخدير واضطرابات الجهاز التنفسي الحادة مثل السكتة القلبية والسكتة التنفسية، وللقيام بذلك انتبه إلى النقاط التالية:

  • التحكم ABC.
  • إجراء الانعاش إذا لزم الأمر.
  • إذا كان المريض فاقد للوعي ولكن ABC طبيعي، فقم بوضعه في الشفاء.
  • اصطحاب المريض إلى مراكز العلاج.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب أن تكون حريص دائماً على عدم تعريض صحتك للخطر بصفتك منقذاً لذا خذ هذه النصائح على محمل الجد.
  • يمكن أيضاً أن يؤدي إعطاء تنفس صناعي للشخص المصاب الذي تعرض للتسمم حول فمه.
  • إذا كنت في بيئة تنطوي على خطر الإصابة بتسمم الجهاز التنفسي، فعليك إخلاء نفسك والمصاب أولاً.

الخطوة الثانية: تحديد نوع السم

إذا كان المصاب واعي ولديه علامات حيوية طبيعية فقم في المراقبه عن كثب وحاول تحديد نوع السم. التعرف على السم هو أفضل طريقة لعلاج أنواع التسمم.

على سبيل المثال إذا علمنا أن المريض قد أكل زيت فلا يجب أن نجعله يتقيء، اقرأ النصائح العامة للتعرف على السم في هذه الصفحة حتى نتمكن من فحص كل نوع من أنواع التسمم على حدة في استمرار الورشة، فقط تذكر تحديد نوع السم في أسرع وقت ممكن ؛ لأن لديك ساعتان كحد أقصى لاتخاذ الخطوة الثالثة.

الخطوة 3: الإجراءات النهائية

بناءً على عدد المرافق التي لديك ومقدار المعرفة والقدرة التي لديك للمساعدة، يمكنك القيام بأي مما يلي:

اصطحب المريض إلى مركز طبي، استنزاف معدة المريض من السم، في حالة الاتصال بطبيب الوحدة المركزية أو قسم الطوارئ بالمستشفى، يجب إعطاء الترياق اللازم من أجل السم.

أنواع التسمم وعلاجه
أنواع التسمم وعلاجه

كيف نتعرض للتسمم؟

السم أي مادة صلبة أو سائلة أو غازية إذا تم تناولها بشكل مفرط، فإنها تتعارض مع الأداء الطبيعي في الأعضاء، والمنظفات والكيماويات الصناعية والزراعية ومبيدات الآفات والأدوية والأطعمة الملوثة والوقود مثل الزيت والبنزين والكحول يمكن أن تسبب التسمم إذا تم استخدامها بشكل مفرط وغير لائق.

الأطفال أكثر عرضة للخطر من البالغين وغالباً ما يتم التسمم عن طريق الخطأ أو الجهل.

عند البالغين يكون التسمم عرضي في بعض الأحيان ؛ لكن معظم حالات التسمم الحادة تحدث نتيجة الانتحار.

التسمم المزمن شائع أيضاً عند كبار السن والأشخاص الذين لديهم تاريخ من الفشل الكلوي أو القلب أو الكبد، بصفتك مسعف من المهم معرفة الإسعافات الأولية للتسمم.

وهذه المهارات ضرورية في مكان الحادث بالإضافة إلى المعلومات التي تكتسب في مكان الحادث، يمكن أن تساعد طبيبك في اختيار العلاج المناسب.

اقرأ أيضاً: التهاب العصب البصري | الأعراض و 5 طرق علاج

طرق دخول السموم إلى الجسم

يمكن أن يدخل السم إلى الجسم بثلاث طرق:

  1. الجهاز الهضمي (عن طريق الأكل)
  2. الجهاز التنفسي (الغازات السامة مثل أول أكسيد الكربون)امتصاص الجلد

الأعراض العامة للتسمم

تحقق من هذه عندما تذهب إلى مكان الحادث مثل منقذ، كل من هذه الأعراض هو علامة تحذير للنظر في إمكانية التسمم.

  • الطفل الذي يشعر بالنعاس لسبب غير معروف.
  • الأشخاص الذين حاولوا الانتحار.
  • المرضى الذين يصابون بالنعاس فجأة.
  • فكر في تسمم أي شخص فاقد للوعي أو شبه واع.

أهم المواد السامة

يمكن أن تسبب العديد من الأدوية التسمم إذا تم تناولها بشكل مفاجئ وبزيادة عن احتياجات الجسم، ويمكن أن تسبب الوفاة، ولهذا السبب يجب علينا دائماً تناول الأدوية على النحو الموصوف من قبل الطبيب، أهم أسباب التسمم في عالم اليوم هو سوء استخدام هاتين المادتين:

  • المهدئات هي السبب الأكثر شيوعاً.
  • مضادات الاكتئاب
  • المسكنات مثل الأسبرين والأسيتامينوفين
  • المنومات ومضادات الإختلاج
  • السموم النباتية
  • الكحول

اقرأ أيضاً: اكتشاف مرض السكر قبل إجراء التحاليل | أهم 9 أعراض

انتبه للعلامات

اعتماداً على ظروف المشهد والمرافق الموجودة تحت تصرفك، يمكنك استخدام هذه النصائح لتحديد نوع السم.

اولاً انتبه للمريض نفسه والأشياء من حوله، على سبيل المثال إذا رأيت زجاجة سم أعشاب في مكان الحادث، فقم في إرسالها إلى المستشفى مع الشخص المصاب حتى يتمكن الطبيب من المساعدة في تحديد نوع السم والكمية المستخدمة.

وعادة من خلال قراءة الملصق الموجود على العبوة معلومات قيمة حول نوع السم وكذلك الترياق المحدد له سوف يتم الحصول عليها، لكن ضع في اعتبارك أن الملصق لا يشير دائماً إلى محتويات الحاوية وأن بعض المواد الأخرى ربما سكبت عليها.

بالإضافة إلى ذلك قد يكون سبب بعض أنواع التسمم نبات أو حيوان أو حشرة، لذا انتبه لكل ما يحيط بالمريض، ضع في اعتبارك دائماً خطر الإصابة بتسمم الجهاز التنفسي.

واسأل الشخص المسموم أو من حوله هذه الأسئلة:

  • ماذا اكلت
  • كم أكلت؟
  • متى أكلت؟
  • ما هي مشكلته أم ما هي أعراض المرض؟

وإليك بعض النصائح لمساعدتك على البدء:

  1. هل للتسمم تاريخ من الانتحار أو التهديدات بالانتحار؟ (هناك خطر دائم من محاولة الانتحار بالسم)
  2. هل لديه تاريخ في العمل مع المواد الكيميائية؟ (هناك خطر التسمم بنفس المادة)
  3. هل المصاب لديه مرض معين أو تاريخ من العلاج؟ (قد يكون مصابا بالحساسية أو التسمم بالمخدرات)
  4. انتبه لرائحة فم المريض، الرائحة المشبوهة من علامات بعض أنواع التسمم، مثل رائحة اللوز المر وهي علامة على تسمم السيانيد.

تشخيص أنواع التسمم

بناءً على الأعراض يمكن تقسيم حالات التسمم إلى 4 فئات عامة، لكل منها أعراض محددة، إذا كان لدى المريض واحد أو أكثر من هذه الأعراض، فيجب الاشتباه في تعرضه للتسمم:

  • تسمم الجهاز الهضمي: الغثيان والقيء وآلام البطن والإسهال وسيلان اللعاب المفرط
  • الجهاز التنفسي: سعال وضيق في التنفس وحرقان في الصدر وحتى توقف التنفس
  • الجهاز العصبي المركزي: اضطرابات في الوعي (من الارتباك إلى التخدير العام) واضطرابات حسية وحركية وألم.
  • الأغشية المخاطية والجلد: حساسية، احمرار، بثور، حروق، زرقة (كدمات جلدية)، يمكن أن تكون الحروق في الفم وحوله أيضاً علامة على تسمم الجلد.
  • تسمم العين: احمرار، احتقان الملتحمة، تمزق، توسع حدقة العين (مثل التسمم بالكحول) أو تضيق حدقة العين (في التسمم بالعقاقير).

اقرأ أيضاً: علاج رائحة الفم الكريهة

في النهاية

لقد قدمنا لكم معلومات شاملة حول أنواع التسمم وأيضاً ما يجب فعله عند التعرض للتسمم وطرق العلاج المتاحة، ولا تنسى أن الاهم هو طلب المساعدة والاتصال برقم الاسعاف او الطوارئ بأقصى سرعة.

مصدر https://www.healthline.com/ https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://www.everydayhealth.com/&ved=2ahUKEwjb85mQ38X1AhVRVhoKHZJ7DGEQFnoECAUQAQ&usg=AOvVaw0t9IB-zsAt-fthTodR7-4K https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://www.webmd.com/&ved=2ahUKEwi_t9-a38X1AhVNUxoKHaiYBn8QFnoECAcQAQ&usg=AOvVaw02fCDIS6_JX-uA0csW34L6
اترك رد