تغذية وحميات

تغذية الحامل

تغذية الحامل

تغذية الحامل، اولً يعرف الحمل بأنه عبارة عن عملية يحدث فيها تلقيح للبويضة الموجودة داخل رحم الإناث من الثدييات، ويمكن بعد هذه العملية أن يحدث حمل بواحد من الأجنة أو أكثر، وتدوم عملية الحمل عند البشر لمدة تصل إلى تسعة اشهر، اي ما يعادل ثمانية وثلاثين اسبوعًيا بعد الإخصاب، وتنقسم فترة الحمل إلى ثلاث أقسام رئيسية الأولى، وفي هذا المقال سنتعرف على مراحل تغذية الحامل.

مراحل الحمل

تنقسم مرحلة الحمل إلى ثلاث أقسام رئيسية وهي كالأتي:

Advertisements
  • المرحلة الأولى:

    وهي مرحلة الحمل في الشهور الأولى، وتعد هذه المرحلة حساسة جدًا، حيث أنه من الممكن أن تتعرض الحامل لعملية إجهاض لجنين، وينصح الأطباء في هذه المرحلة بتوخي الحذر،  وزيادة الراحة للحامل.

  • المرحلة الثانية:

    وهي المرحلة التي يتم فيها مراقبة تطور الجنين وطريقة نموه، والكشف عن جنسه.

  • المرحلة الثالثة:

    وهي المرحلة النهائية من الحمل والتي تكون فيها الأنثى الحامل على شفير الولادة، حيث يبدأ الجنين بالتطور بشكل تدريجي، ليصبح قادر على مواصلة الحياة بدون رقابة طبية خارج الرحم.

تغذية الحامل في الشهر الأول

تعد تغذية الحامل في الشهر الأول من الحمل ضرورية جدًا، ولذلك يمكن الحصول على التغذية المناسبة للحامل، من خلال هذه النقاط التالية:

إقرأ أيضا:فوائد خلطة الزنجبيل والقرفة والقرنفل
  • منتجات الألبان لتغذية الحامل:

    تعرف منتجات الألبان بأنها من أفضل الأغذية التي يمكن الحصول عليه للحامل في الشهر الأول، وذلك لأن منتجات الألبان تحتوي على كمية كبيرة من الكالسيوم، والبروتين، ومن الجدير بالذكر أن الألبان ومشتقاتها تحتوي على نوعين من البروتينات الطبية، الأول ويرمز له بالكازين، والثاني يسمى بالمصل، وتساعد الألبان في تحسين كمية الفسفور الموجودة في جسم الحامل، ويساعد اللبن الرائب في زيادة مستويات الفسفور، في حال كان هناك نقص، وتساعد مشتقات الألبان الأخرى بتوفير كمية جيدة من معدن الزنك وقائمة من فيتامينات ب، والمغنيسيوم، والزنك، والتي بدورها تعمل على تدعيم الجهاز الهضمي والدفاعي للحامل، وتحتوي الألبان على البروبيوتيك وهو عنصر فعال في زيادة عدد البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي والأمعاء بشكل خاص، وينصح الأطباء بتناول الحليب الطازج، واللبن، والجبن.

  • البقوليات والحبوب لتغذية الحامل:

    تعد البقوليات من المواد الأساسية الهامة لصحة الحامل وبشكل خاص في الشهر الأول، حيث أن البقوليات تعد من أهم المصادر الطبيعية الغنية بالألياف الغذائية، وتحتوي الحبوب والبقوليات على كميات كبيرة من الحديد وحمض الفوليك، والكالسيوم، والمعادن الأخرى الهامة والضرورية، ويعتبر حمض الفوليك هام جدًا لصحة الجنين والأم، وينصح الأطباء بتناول البقوليات على مدى الثلاث أشهر الأولى من الحمل، وينصح بتناول الحبوب مثل البازيلاء والعدس، والحمص، وفول الصويا، وذلك لإحتواء هذه الاطعمة على كمية كبيرة من حمض الفوليك الهام لصحة الجنين.

  • تغذية الحامل بالبيض:

    يحتوي البيض على كميات عالية من البروتين والدهون النافعة، وهو مصدر جيد للكولين، كما أنه يحتوي على كميات كبيرة من المعادن والبروتينات، ويعد البيض هام جدًا لتطور الدماغ عند الجنين، ويساعد على نمو الجنين بشكل امن وسليم، وينصح الاطباء بتناول البيض بشكل يومي، وذلك لأنه عند حدوث أي نقص في مادة الكولين قد يتعرض الجنين إلى مشاكل في الأنبوب العصبي، وإنخفاض في وظائف الدماغ.

  • تغذية الحامل بالبروكلي والخضار الورقية

    حيث يحتوي كل من البروكلي والخضار الورقية، على مضادات الأكسدة الهامة لصحة الأم والجنين، وتعمل هذه المضادات على محاربة الأمراض ومسبباتها، وتقلل من نسبة الالتهابات، كما أنها تعمل على محاربة الجذور الحرة المسببة للسرطان، ومن الجدير بالذكر ان هذه الأنواع من الخضار هاملة لصحة الجنين والحامل على حدٍ سواء، بحيث أن هذه الخضار تحتوي على كميات عالية من الحديد والألياف الغذائdة، كما أنه تعد ملين طبيعي للحامل، وتساعد هذه الخضار بتجنب الإمساك وإبقاء الأمعاء تعمل بشكل جيد، وتحتوي هذه الخضار على العديد من الألياف الغذائية التي تسهل عملية الهضم، وتحتوي ايضًا على كمية كبيرة من فيتامين سي، و فيتامين ك و أ، والبوتاسيوم وحمض الفوليك.

  • تغذية الحامل باللحوم:

    والمقصود بها باللحوم منزوعة الدهن، وهي من الأطعمة التي تحتوي على كمسة كبيرة من العناصر الغذائية أهمها الحديد، والبروتين، والكولين وفيتامين ب، وتعتبر هذه اللحوم هامة لصحة الجنين، حيث يعمل الحديد على تقوية الدورة الدموية للحامل، وبالتالي يسهل نقل الأكسجين للجنين اللازم لعملية النمو، كما أن اللحوم تساعد في زيادة تدفق الدم لعضلات الأم، وتخلص الجسم من التعب، وفي دراسات أخرى حول هذه الأطعمة وجد الأطباء أنها تساعد في زيادة هرمون السعادة، وبالتالي تخفف هذه اللحوم من نسبة الاكتئاب لدى الحامل.

  • زيت كبد السمك:

    من المعروف أن زيت كبد السمك يحتوي على كمية كبيرة من الأوميغا 3 والتي يرمز لها ب “EPA وDHA”، واضافًة لذلك فإن زيت كبد السمك يحتوي على كمية من فيتامين د، ويعتبر من الأطعمة المفيدة لنمو الجنين، كما انه يعمل على تطوير الجهاز البصري والسمعي للجنين، ولكن ينصح باستشارة الطبيب لتحديد الكمية التي يجب تناولها من زيت السمك.

  • التوت:

    يعتبر التوت من الوجبات الأساسية للحامل، وذلك لأنه يحتوي على كمية من مضادات الأكسدة، وفيتامين سي الذي يعتبر من الفيتامينات التي تحسن الجهاز المناعي للحامل، ويعتبر مقوي طبيعي لجهاز المناعة لدى الجنين.

  • الشوفان، والقمح:

    يحتوي الشوفان والقمح على كمية كبيرة من الألياف والبروتين والمغنيسيوم الهامة لصحة الكبد للحامل.

  • الأفوكادو:

    يحتوي الأفوكادو على كمية من الدهون الأحادية الغير المشبعة، وتعتبر مفيدة لصحة الجلد وتعمل على توفير بيئة مناسبة لنمو الأنسجة والدماغ للجنين.

إقرأ أيضا:فوائد خلطة الزنجبيل والقرفة والقرنفل
السابق
فوائد الجرجير
التالي
الرجفان الأذيني

اترك تعليقاً